بعد وصفه الرئيس الأسد بـ”الإرهابي” في تونس، أول رد سوري رسمي على تصريحات أردوغان

0 724

قال مصدر رسمي في وزارة الخارجية السورية، إن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان يستمر بتضليل الرأي العام في قناعاته المعتادة في محاولة يائسة لتبرئة نفسه من الجرائم التي ارتكبها بحق الشعب العربي السوري.

جاء ذلك في سياق الرد على التصريحات التي أدلى بها الرئيس التركي رجب طيب أردوغان اليوم من تونس، حول الرئيس السوري بشار الأسد ووصفه إياه بـ”الإرهابي”

 

 

 

وقال المصدر في تصريح لوكالة الأنباء السورية الرسمية “سانا” إن أردوغان الذي حول تركيا إلى سجن كبير وكتم أفواه أصحاب الرأي والصحافة وكل من يختلف معه ممن يعارضون سياساته التدميرية ليس فقط بحق سوريا، وإنما التي تحمل نتائج كارثية لتركيا أيضا، لا يملك أي صدقية لإلقاء العظات التي اعتاد عليها والتي لم تعد تلقى أي اهتمام بل تشكل إدانة جديدة له.

 

 

 

وأضاف المصدر أن “جنون العظمة وأوهام الماضي التي تسكن داخل أردوغان جعلته ينسى أن إمبراطوريته البالية قد اندثرت إلى غير رجعة وأن الدول لم تعد ولايات تابعة له وأن الشعوب الحرة هي التي تملك خياراتها وقراراتها الوطنية وتدافع عن سيادتها ولن تسمح لأردوغان التدخل بأي شكل في شئونها”.

ووصف الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، اليوم الأربعاء، الرئيس السوري بشار الأسد بأنه “إرهابي”، وقال إن من المستحيل مواصلة مساعي السلام السورية في وجوده.

You might also like More from author

Comments

Loading...