توقعات الفلكي حسن الشارني لعام 2018: ماذا سيحدث في تونس والعالم العربي والقارة الأوروبية؟

0 857

اكد الفلكي التونسي حسن الشارني، مساء اليوم الأحد 31 ديسمبر 2017، خلال حضوره في في إذاعة شمس آف آم ان سنة 2018 ستكون سنة إقتصادية صعبة جدا لتونس مع تسجيل بعض التحسن على المستوى الثقافي والفني.
كما أفاد الشارني انه وخلال سنة 2018 ستشهد تونس اتجاهات سياسية جديدة على مستوى سياسة الدولة، لافتا النظر إلى ان شخصيات معروفة ستفارق الحياة، مشيرا إلى عودة بعض العمليات الإرهابية.

 

 

 

هذا وقال الفلكي ان النصف الثاني من سنة 2018 ستعرف تونس نوع من البلبلة، مؤكدا انها سنة ليست سهلة.
واشار الشارني إلى أنه وعلى مستوى الدول المغاربية ستكون هناك تطورات والمشكل الليبي لن يجد حلا وسيتجهون نحو الإنقسام، وفق تعبيره.

اما على المستوى العربي فان الوضع سيتأزم أكثر في اليمن اما الوضع في إيران سيتم السيطرة عليه وسيظل النظام قائما، وفق تعبيره.

 

 

 

 

وعلى المستوى الأوروبي أشار الفلكي التونسي إلى أن فرنسا ستشهد إضطرابات إجتماعية كبيرة وستسجل رقما قياسيا في غلاء المعيشة ، أما انقلترا فستشهد تضارب في سياساتها مع الدول الأخرى خاصة حلفاؤها وستتجه نحو التوجه الذي اتبعته ألمانيا، وفق تعبيره.

هذا واشار الشارني إلى أن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب سيعيش على وتيرة ما وصفه ب’الغصرات الكبرى’.

You might also like More from author

Comments

Loading...